قطع من برج إيفل في ميداليات الألعاب الأولمبية الصيفية – باريس 2024

قال منظمو أولمبياد باريس الصيفي 2024 اليوم الخميس إن المتوجين بميداليات في الدورة الأولمبية المقبلة سيحصلون على قطع من برج إيفل الشهير في العاصمة الفرنسية كمكافأة على الانجاز بعد الكشف عن ميداليات الدورة التي تحتوي على معادن قديمة من أهم معالم باريس.
وقال تييري ريبول المدير الإبداعي للدورة إن الفكرة تهدف إلى ربط الدورة برموز فرنسا.
وأضاف المسؤول الفرنسي “برج إيفل هو أهم رموز باريس.. هذه فرصة لكي يأخذ الرياضيون معهم قطعة من باريس.”
وصنعت ميداليات الدورة، التي صممها الجواهري شوميه ويظهر عليها شكل خريطة فرنسا السداسي الأضلاع وتزن كل منها 18 غراماً، من بقايا معادن قديمة انتزعت من البرج الشهير خلال عمليات تصليح وتطوير سابقة وهي تتوسط الميداليات الذهبية والفضية والبرونزية للحدث الرياضي الكبير.
وعلى الجانب الآخر من الميداليات هناك صورة آلهة النصر عند الإغريق بينما تتقدم بين برج إيفل على جانب والأكروبوليس على الجانب الآخر.
وتعرض ميداليات الدورة البارالمبية صورة لبرج إيفل من الأسفل إلى جانب عبارة فرنسا 2024 بطريقة برايل للمكفوفين تكريماً للمخترع الفرنسي الذي ابتكرها.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.